مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
21 01/2018

البقر .. الأسعد حظا في الهند

نشر بتاريخ: 2017-12-27
بعد عدة قرارات من الحكومة الهندية، أصبح البقر الأسعد حظاً في الهند، بعد تحويله لحيوان وطني يحظى بالاهتمام والرعاية ويُجرَّم ذبحه.
وكانت المحكمة العليا قد طلبت من الحكومة الهندية أن تقر البقرة كحيوان وطني بدلاً من النمر، وتفرض عقوبة لمن يذبحون البقر بالسجن مدى الحياة.

وجاء ذلك عقب نفوق أكثر من 500 بقرة في ملجأ حكومي في هينجوينا بالقرب من جايبور عاصمة ولاية راجستان شمال غرب الهند.

وفي بداية عام 2017، أصدر رئيس الوزراء الهندي، ناريندرا مودي، قراراً بإصدار هوية مكونة من 12 رقما لما يقارب 88 مليون رأس من البقر والجاموس حتى نهاية عام 2017.

وذكر موقع "ذا هندو" الإخباري الهندي، أن الحكومة ستمنح بطاقات صحية للأبقار شبيهة ببطاقات المواطنين.

ولتحسين سلالة البقر، طلبت الحكومة الهندية من 10 مراكز لتربية الماشية تعزيز تكنولوجيا إنتاج سائل منوي معدل وراثياً، عبر تكنولوجيا "التمييز الجنساني" لزيادة عدد الإناث من الماشية، من أجل تحسين إنتاجية الحليب ومكافحة ذبح الأبقار في البلاد، ومعالجة مشكلة كثرة الذكور من العجول الناجمة عن قوانين حظر ذبح الماشية، وبيعها للأغراض الزراعية فقط.

وتسمح تكنولوجيا "التمييز الجنساني" بالتحكم في جنس جنين الماشية، ويعتقد العلماء أن استخدام تلك التكنولوجيا سيؤدي لولادة 9 إناث مقابل كل ذكر من الماشية.

وتمثل التكلفة الباهظة عقبة في طريق تطبيق تلك التكنولوجيا على نطاق واسع؛ فجرعة السائل المنوي المعدلة يصل سعرها إلى 1500 روبية، أي ما يعادل 23,24 دولار أمريكي، وهو مبلغ لا يقوى عليه أغلب المزارعين الهنود.

في الوقت الحاضر، تُستخدم هذه التكنولوجيا فقط من قبل عدد قليل من المزارعين الأغنياء الذين يستطيعون شراء جرعات من الشركات الأجنبية، وتأتي هذه الجرعات من ذكور سلالات أجنبية.

فيما قامت منظمة هندوسية بأول حوار وطني دعم وحماية البقر في الهند، بمطالبة كل عائلة بحماية الأبقار التي لديها، سواء كانت تنتج اللبن أم لا.

وكانت المحكمة العليا الهندية قد أصدرت قراراً لجميع حكومات الولايات بتعيين ضابط شرطة برتبة رفيعة في كل منطقة، لمنع ذبح الأبقار والتعامل مع الأمر بشكل فعال.

كما طلبت المحكمة برئاسة كبير القضاة، ديباك ميسرا، من كل ولاية، تقديم تقرير حول الإجراءات المتخذة لمنع ذبح البقر.

واستغلت منظمة غير حكومية هندية ظاهرة جنون السيلفي؛ وأطلقت مسابقة "سيلفي مع بقرة" لرفع مستوى الوعي بأهمية البقر في مدينة كلكتا بولاية البنغال الغربية، التي تقع شمالي الهند.

وجُمِع الآلاف من الناس في مدينة جهاجار، التابعة لولاية هاريانا شمال الهند؛ لالتقاط صور السليفي في مسابقة ومعرض لأجمل البقر والعجول والجِمال؛ حيث يوضع على ظهور الماشية أزياء وبرادع مزينة ومزركشة، وتسير بها على منحدر بصحبة مالكيها للعرض، وحينها ينطلق صفير الجمهور؛ لتحيتها.

Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2018
صحيفة سودانية تتحدث عن قمة ثلاثية مرتقبة بين «السيسي والبشير وديسالين» اعتقال عنصر من داعش في فرنسا بتهمة التخطيط لعملية إرهابية ترامب يراسل ملك المغرب: القدس مهمة لليهودية والمسيحية والإسلام تركيا: قصف مدفعي عنيف على مواقع الأكراد في «عفرين» لافروف حول الاستراتيجية الأمريكية: نأسف لاتباع واشنطن نهج المواجهة بدلا من الحوار الطبيعي