مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
15 12/2017

الشهيد البطل عزّام عيد ... حاضرٌ أبداً و ما رحل

نشر بتاريخ: 2017-12-03
بقلم: مريم الحسن
بطلْ... و كأن وجهَهُ نَحتُ الرُخامِ... بياضٌ عنيدْ... قهر اللئيمَ بالصلابةِ و ما امتثلْ... ... ْبطلْ... وكأن عينَيه أُنشودةُ الآلامِ... تراتيلُ حُزنها... أقامت صلاتها في صمتِ المُقلْ... ... بطلْ... و لكأن يدَيه شعلتان في احتدامِ... نيرانٌ تصهرُ السلاسلَ... و هي في القيدِ حبيسةً مغلولةً لم تزلْ... ... ْبطلْ... عجيبةٌ روحُه... كم تفيضُ بالكلامِ... صامتة لكنها... تُجيبُ التساؤلَ لتُدهشَ كل من سألْ... ... ْبطلْ... عيدٌ هو اسمهُ... و هو كما الإبتسامِ... سرٌ غريبٌ... يُبحرُ ببَوحِهِ... ْبين العموضِ و بين ما قيل و ما لم يُقلْ... ... ْبطلْ... عزّام الشموخِ و نسرُ العُلا إلى المرامِ... قالوا : الأسير... فردّ صمودُهُ : لا... أسيري هو... من حرق جسدي و من قتلْ... ... بطلْ... شهيدُ المولدِ المحروق غدراً و بانتقامِ... أذلّيتَ عدوّكَ... قهرتَهُ... صرعتَهُ... و نفسُكَ الأبية هي مَن أبداً أبت أن تُذَلْ... ... بطلْ... سلامٌ عليك يا رفيق جيشِ الكرامِ... قُتِلتَ شَيّاً... و من مثلك خلد حياً... ليشهد بأنَّ... العرينَ الحرام... بمثلكَ قام و بفضلِ دمائكَ لا و لم و أبداً لن يُذَلْ
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
الرئيس عباس في مؤتمر القمة الاسلامية: القدس كانت وستبقى عاصمة دولة فلسطين ودرة التاج وزهرة المدائن مظاهرة حاشدة في باريس رفضا لزيارة نائب رئيس الوزراء الصهيوني الى فرنسا ودعما للقدس الرئيس التركي: اسرائيل دولة استعمار تقصف الاطفال وتمارس الظلم ضد الشعب الفلسطيني بابا الاقباط يرفض لقاء نائب الرئيس الامريكي بعد الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل مظاهرات في دول عربية وإسلامية للتنديد بالقرار الأمريكي حول القدس السيد نصرالله: العالم الآن محكوم بشريعة الغاب وفق أهواء رجل يسكن البيت الأبيض