مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
17 12/2017

إذا كنت أتقنت الإنجليزية جيدًا.. هذه أسهل 10 لغات يمكنك تعلمها

نشر بتاريخ: 2017-11-18
دعونا نكون صادقين، تعلم لغة ليس بالمهمة الصغيرة أو البسيطة على الإطلاق، وتحتاج لكثير من الاجتهاد والممارسة والحفظ. ومع ذلك، فإن هناك بعض اللغات التي يسهل إتقانها أسهل من غيرها. فما هي أسهل اللغات للتعلم؟  في القائمة التالية لهذه اللغات سهلة التعلم، كان أساس اختيارنا لكلمة «سهلة» هو توافر موارد الجودة والتشابه بينها وبين اللغة الإنجليزية، التي يجيدها أو يعرفها غالبية المتعلمين العرب الآن، وبالتالي سيجدون كثيرًا من السهولة في تعلمها والتعامل مع المفردات والحروف.  قد تبدو بعض اللغات في هذه القائمة غريبة أو غير ذات قيمة كبيرة، لكن ظهورها في هذه القائمة قائم على أنها بالفعل لغات سهلة التعلم طالما تعرف جيدًا التعامل مع الإنجليزية، ويعود الخيار لك فيما تود تجربته من لغات وفيما تراه غير ذي أهمية بالنسبة لك.  اللغة الأفريكانية هي في الأساس نسخة مبسطة من اللغة الهولندية، لكنها تتصف بعدم احتوائها على أية أفعال أو ضمائر مقترنة. الأفريكانية هي لغة جرمانية غربية يتحدث بها الناس الآن في جنوب أفريقيا وناميبيا، وبدرجة أقل في بوتسوانا وزمبابوي. تطورت من اللغة الهولندية، وتحديدًا من اللهجة الجنوبية للغة الهولندية التي يتحدث بها المستوطنون الهولنديون في المستعمرات السابقة التي تشغل الآن جنوب أفريقيا، حيث بدأت تدريجيًا في تطوير خصائص مميزة في القرن الثامن عشر.  بالتالي، هي لغة بمثابة ابنة الهولندية، وكان يشار إليها سابقًا باسم «كيب داتش»، وهو مصطلح يستخدم أيضًا للإشارة بشكل جماعي إلى أوائل مستوطني كيب، والمقصود بها كيب تاون أو رأس الرجاء الصالح، كما يشار إليها أيضًا باسم «المطبخ الهولندي»، وهو مصطلح مهين يستخدم للإشارة إلى الأفريكانية في الأيام السابقة.  على الرغم من أن الأفريكانية تبنت كلمات من لغات أخرى، بما فيها البرتغالية ولغات البانتو ولغة الملايو والألمانية ولغة خويزان، فإن ما يتراوح بين 90 و95% من مفردات اللغة الأفريكانية هي من أصل هولندي، والاختلافات مع الهولندية تكمن في الشكل التحليلي وقواعد اللغة الأكثر تحررًا في اللغة الأفريكانية، والهجاء الذي يعبر عن النطق الأفريكاني بدلا من اللغة الهولندية القياسية.  مع حوالي 7 مليون ناطق بها في جنوب أفريقيا، أو 13.5% من السكان، هي ثالث أكثر اللغات المنطوقة في البلاد، ولديها أوسع توزيع جغرافي وعنصري لجميع اللغات الرسمية الـحادية عشرة في جنوب أفريقيا، ويتحدث بها على نطاق واسع وتفهم على أنها لغة ثانية أو ثالثة. هي لغة الأغلبية في النصف الغربي من جنوب أفريقيا. في ناميبيا المجاورة، تتحدث الأفريكانية على نطاق واسع باعتبارها لغة ثانية وتستخدم باعتبارها لغة مشتركة، بينما هي اللغة الأم لقرابة 10.4% من الأسر.  اللغة الأسكتلندية على الرغم من أن وضعها باعتبارها لغة مستقلة عليه جدال بين المتخصصين، إلا أن هذه اللغة هي الأكثر قربًا من اللغة الإنجليزية. اللغة الأسكتلندية تشغل نوعية من اللغة الجرمانية التي يجري التحدث بها في مناطق أسكتلندا المنخفضة وأجزاء من أولستر (حيث اللهجة المحلية معروفة باسم أسكتلندا أولستر).  ويطلق عليها أحيانًا اسم أسكتلندية الأراضي المنخفضة لتمييزها عن اللغة الغيلية الأسكتلندية، وهي اللغة التي كانت تقتصر تاريخيًا على معظم المرتفعات، بعد القرن السادس عشر. تطورت اللغة الأسكتلندية خلال فترة اللغة الإنجليزية الوسطى (بين عامي 1150 – 1500) باعتباره كيانًا مستقل بذاته.  وبما أنه لا توجد معايير مقبولة عالميًا للتمييز بين اللغة واللهجة، فإن العلماء وغيرهم من الأطراف المهتمة غالبًا ما يختلفون حول الوضع اللغوي والتاريخي والاجتماعي للأسكتلندية وخاصة علاقتها بالإنجليزية، وعلى الرغم من وجود عدد من النماذج للتمييز بين اللغات واللهجات، فإن هذه النتائج غالبًا ما تكون متناقضة. الأسكتلندية غالبًا ما تعتبر واحدة من الأصناف القديمة من اللغة الإنجليزية، ولكن لديها لهجات متميزة خاصة بها. وفي بعض الأحيان تعامل الأسكتلندية باعتبارها لغة جرمانية متميزة، مثلما تتشابه النرويجية مع الدنماركية لكن كل منهما لغة مستقلة.  اللغة الفريزية الإنجليزية والأسكتلندية والفريزية تشكل الفرع الأنجلو- فريزيان من مجموعة اللغات الغربية الجرمانية. هذه اللغة لديها معظم النطق الإنجليزي للكلمات أكثر من أي لغة أخرى، ولكنها غير مجدية نسبيًا فيما يتعلق باللغات الأجنبية المعنية. يتحدث هذه اللغة فقط 500 ألف شخص في هولندا.  هناك ثلاث لغات فريزية مختلفة: اللغة الغربية الفريزية، التي هي أكثر اللغات تحدثًا، وهي لغة رسمية في مقاطعة فريزلاند الهولندية، حيث يتحدث بها في البر الرئيسي واثنين من جزر فريزيان الغربية. ويتم التحدث باللغة الشمالية الفريزية في المنطقة الألمانية الشمالية من منطقة نوردفريسلاند وعلى جزر فريزيان الشمالية وفي بعض جزر بحر الشمال. واللغة الفريزية الثالثة، تسمى ساترلاند فريزيان، وهي البديل للشرقية الفريزية ويتم التحدث بها فقط في أربع قرى في منطقة ساترلاند.  اللغة الهولندية جنبًا إلى جنب مع اللغة الفلمنكية واللغة الفريكانية، الهولندية هي جزء من الفرع الفرانكفوني المنخفض من عائلة اللغات الجرمانية الغربية. من حيث اللغات العالمية الكبرى، الهولندية هي على الأرجح الأكثر مماثلة للغة الإنجليزية، على الأقل من حيث علم الأصوات ونطق الكلمات. بالطبع، هناك عدد قليل من الأصوات الجديدة التي سوف تحتاج لمعرفتها وإتقانها.  اللغة الهولندية يتحدث بها حوالي 24 مليون شخص باعتبارها لغة أولى، بما في ذلك سكان هولندا وحوالي 60% من بلجيكا، كما يتحدث بها 5 مليون آخرون باعتبارها لغة ثانية. هي ثالث اللغات الجرمانية الأكثر انتشارًا على نطاق واسع، بعد الإنجليزية والألمانية.  خارج البلدان المنخفضة أو هولندا، هي اللغة الأم لغالبية سكان سورينام، ولها أيضًا وضع رسمي في أوروبا، وكوراساو وسانت مارتن، التي هي بلدان تابعة لمملكة هولندا. تبقى الأقليات التاريخية التي تتحدث الهولندية على وشك الانقراض في أجزاء من فرنسا وألمانيا، وفي إندونيسيا، في حين أن ما يصل إلى نصف مليون من الناطقين بها قد يقيمون في الولايات المتحدة وكندا وأستراليا مجتمعة.  الهولندية هي واحدة من أقرب أقارب كل من الألمانية والإنجليزية، ويمكن أن نقول إنها لغة بينهما، فالهولندية، مثل الإنجليزية، لم تمر بتحول التسكين العلوي الذي مرت به الألمانية في النطق، ولم تستخدم خاصية عدم تبديل حرف العلة الموجود بالألمانية، كما أنها أهملت بشكل واسع استخدام الأفعال الشرطية.  اللغة الفرنسية الفرنسية هي أقرب لغة غير جرمانية إلى الإنجليزية، فقط لأن هناك الكثير من الروابط والتشابهات، وبسبب القرب الجغرافي، فإن اللغتين كانتا تؤثران على بعضهما البعض لسنوات طويلة. الفرنسية هي لغة رومانسية من عائلة اللغات الإندوأوروبية. تنحدر من اللاتينية الشعبية للإمبراطورية الرومانية، كما فعلت جميع اللغات الرومانسية.  واليوم، نظرًا لتوسع فرنسا خارج حدودها في القرون الماضية، هناك الكثير من اللغات المتولدة من الفرنسية، وأبرزها الهايتية، ويمكن الإشارة إلى شخص أو أمة ناطقة بالفرنسية باسم «الفرنكوفونية». الفرنسية هي لغة رسمية في 29 بلدًا، معظمها أعضاء في المنظمة الدولية للفرنكوفونية، وهي جماعة تضم 84 بلدًا تتقاسم الاستخدام الرسمي أو التدريس الفرنسي، ويتحدث بها باعتبارها لغة أولى في فرنسا، والمقاطعات الكندية كيبيك ونيو برونزويك، ومناطق والونيا وبروكسل في بلجيكا، وغرب سويسرا، وموناكو، وبعض المناطق الأخرى من كندا والولايات المتحدة، ومختلف المجتمعات المحلية في أماكن أخرى.  في عام 2015، كان حوالي 40% من السكان الناطقين بالفرنسية يعيشون في أوروبا، و35% في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، و15% في شمال أفريقيا والشرق الأوسط، و8% في الأمريكتين، و1% في آسيا وأوقيانوسيا.  الفرنسية هي اللغة الأم الأكثر انتشارًا على نطاق واسع في الاتحاد الأوروبي، خلف اللغة الإنجليزية. ومن بين الأوروبيين الذين يتحدثون لغات أخرى، هناك واحد في كل خمسة قادر على التحدث باللغة الفرنسية لغةً ثانية. الفرنسية هي ثاني أكثر لغة أجنبية تدرس في الاتحاد الأوروبي، ونتيجة للاستعمار الفرنسي والبلجيكي من القرن السادس عشر فصاعدًا، أدخلت الفرنسية إلى أقاليم جديدة في الأمريكتين وأفريقيا وآسيا، ويعيش معظم المتحدثين باللغة الثانية في أفريقيا الناطقة بالفرنسية، ولا سيما غابون والجزائر وموريشيوس والسنغال وساحل العاج.  في عام 2015، يتمكن أن الفرنسية لديها 190 مليون ناطق بها، و77-110 مليون من المتكلمين بشكل ثانوي، وحوالي 274 مليون شخص قادرون على التحدث بها، ووفقًا للتوقعات الديموغرافية التي تقودها جامعة لافال وديسوغرافي دي ريوغرافيا للوكالة الفرنسية للفرنكوفونية، فإن عدد الناطقين باللغة الفرنسية سيبلغ حوالي 500 مليون نسمة في عام 2025 و650 مليون شخص بحلول عام 2050.  الفرنسية لديها تاريخ طويل باعتبارها لغة دولية في الأدب والمعايير العلمية، وهي اللغة الأساسية أو الثانية في الكثير من المنظمات الدولية بما في ذلك الأمم المتحدة، والاتحاد الأوروبي، ومنظمة حلف شمال الأطلسي، ومنظمة التجارة العالمية، واللجنة الأوليمبية الدولية، ولجنة الصليب الأحمر الدولية.  لغة إسبرانتو تم تصميم هذه اللغة لتكون سهلة التعلم. على الرغم من أن فائدتها محدودة. إذا كنت تتكلم لغة هندوأوروبية، فيجب أن تكون قادرًا على اختيار هذه اللغة وتعلمها بسهولة نسبية. الإسبرانتو هي لغة مصطنعة للمساعدة الدولية كمشروع لغة اتصال سهلة التعلم بين الدول. مع ما يتمكن بنحو مليوني متحدث في جميع أنحاء العالم، هي اللغة المخلقة الأكثر انتشارًا على نطاق واسع في العالم. عرض الطبيب البولندي اليهودي زامنهوف الكتاب الأول الذي يصف الإسبرانتو، بعنوان «Unua Libro»، في وارسو النرويجية في 26 يوليو (تموز) 1887.  اسم إسبرانتو مستمد من Doktoro Esperanto (الإسبرانتو يترجم إلى «واحد الذي يأمل»)، وهو الاسم المستعار الذي عرض زامنهوف كتابه به. لم تكن الإسبرانتو معادلة لإحدى اللغات الأوروبية الرئيسية، بل هي تبديل معجمي لاتيني من اللغة اليديشية، وهي قريبة بالتالي بشكل نسبي للغة السلافية، ووثيقة الصلة بالعبرية. اليديشية هي لغة يهود أوروبا التي نمت خلال القرنين العاشر والـحادي عشر، كخليط من عدة لغات مثل الآرامية والألمانية والإيطالية والفرنسية والعبرية.  اللغة الإسبانية بصرف النظر عن الفرنسية، فاللغة الإسبانية تأتي بوصفها واحدة من أسهل اللغات التي يمكن للمتحدثين للإنجليزية تعلمها. ومن أبرز مميزاتها أن ما تنطقه هو ما تكتبه. اللغة الإسبانية، وتسمى أيضًا اللغة القشتالية، هي لغة الرومانسية التي نشأت في منطقة قشتالة الإسبانية، واليوم لديها مئات الملايين من الناطقين بها في جميع أنحاء العالم. عادة ما تعتبر اللغة الثانية الأكثر استخدامًا في العالم، بعد لغة الماندرين الصينية.  الإسبانية هي جزء من مجموعة اللغات الإيبيرية الرومانسية، التي تطورت من عدة لهجات شعبية لاتينية في شبه الجزيرة الإيبيرية بعد انهيار الإمبراطورية الرومانية الغربية في القرن الخامس. أقدم النصوص اللاتينية مع آثار لغة إسبانية تأتي من منتصف شمال أيبيريا في القرن التاسع، وأول استخدام مكتوب منهجي للغة حدث في توليدو، عاصمة مملكة قشتالة، في القرن الثالث عشر، وبدءًا من أوائل القرن السادس عشر، أخذت الإسبانية إلى مستعمرات الإمبراطورية الإسبانية، وعلى الأخص إلى الأمريكتين، وكذلك أفريقيا وأوقيانوسيا والفلبين.  يستمد حوالي 75% من الكلمات الإسبانية الحديثة من اللاتينية، وقد ساهمت اليونانية القديمة أيضًا إلى حد كبير في المفردات الإسبانية، وخاصة من خلال اللاتينية، حيث كان لها تأثير كبير، والمفردات الإسبانية كانت على اتصال من وقت مبكر مع العربية، خلال عهد الأندلس في شبه الجزيرة الإيبيرية، مع حوالي 8% من مفرداتها هي عربية في الأصل، فالعربية هي ثاني أهم اللغات تأثيرًا في الإسبانية بعد اللاتينية.  والإسبانية هي إحدى اللغات الرسمية الست للأمم المتحدة، ويستخدمها أيضًا الاتحاد الأوروبي، ومنظمة الدول الأمريكية، واتحاد أمم أمريكا الجنوبية، ومجموعة دول أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، وكذا الكثير من المنظمات الدولية الأخرى باعتبارها لغة رسمية.  اللغة السويدية تعتبر اللغة السويدية في بعض الأحيان أسهل اللغات الإسكندنافية، فقط لأنها الأكثر سهولة في الوصول إليها. فهي اللغة الأكثر تحدثًا في الدول الإسكندنافية. السويدية هي لغة جرمانية شمالية، يتحدث بها أكثر من 10 مليون شخص في الغالب في السويد (باعتبارها لغة رسمية وحيدة) وأجزاء من فنلندا، حيث إن لها مكانة قانونية متساوية مع الفنلندية، وهي لغة تبادلية في الفهم والقرب إلى حد كبير مع النرويجية والدنماركية. السويدية هي سليلة النورسية القديمة، وهي اللغة المشتركة للشعوب الجرمانية الذين عاشوا في الدول الإسكندنافية خلال عصر الفايكنج، وهي حاليًا أكبر لغات الشمال الجرماني تحدثًا من قبل عدد من المتكلمين.  السويدية القياسية، التي يتحدث بها معظم السويديين، هي اللغة الوطنية التي تطورت من لهجات السويدية الوسطى في القرن اـتاسع عشر، وترسخت بداية القرن العشرين. في حين أن اللهجات الإقليمية المتميزة المنحدرة من اللهجات الريفية القديمة لا تزال موجودة، لكن اللغة المنطوقة والمكتوبة موحدة في السويد.  ترتيب الكلمات القياسية للجملة، كما هو الحال في معظم اللغات الجرمانية، هو أن يأتي الفعل في الموضع الثاني من الجملة الرئيسية. التشكيل السويدي يشبه الإنجليزية، وهذا هو، السبب وراء وجود عدد قليل نسبيًا من الاختلافات.  اللغة النرويجية النرويجية تشبه كل من الدنماركية والسويدية. وتعتبر من الأسهل نسبيًا لمن يعرفون التحدث جيدًا باللغة الإنجليزية؛ لأن أشكال اقتران الفعل هي واضحة جدًا ومتشابهة. النرويجية (أو النورسكسة) هي لغة جرمانية شمالية يتحدث بها الناس بشكل أساسي في النرويج، حيث إنها اللغة الرسمية. جنبًا إلى جنب مع السويدية والدنماركية، تشكل النرويجية لهجة متصلة من المتغيرات المحلية والإقليمية أكثر أو أقل تبادليًا.  هذه اللغات الإسكندنافية، جنبًا إلى جنب مع اللغة الفارسية والأيسلندية وكذلك بعض اللغات المنقرضة، تشكل اللغات الجرمانية الشمالية. فاللغة الفارسية والأيسلندية لا يمكن فهمها بشكل متبادل مع النرويجية في شكلها المنطوق لأن القارة الاسكندنافية قد تباعدت عنها.  لا يوجد معيار رسمي من النرويجية المنطوقة رسميًا، ومعظم النرويجيين يتكلمون لهجاتهم الخاصة في جميع الظروف، وهكذا، على عكس الكثير من البلدان الأخرى، يتم قبول استخدام أي لهجة نرويجية، سواء كان يتزامن مع القواعد المكتوبة أم لا، طالما يتحدث الشخص النرويجية الصحيحة.  اللغة الدانماركية تعتبر هي أصعب اللغات الإسكندنافية تعلمًا. الدانماركية هي أيضًا لغة جرمانية شمالية يتحدث بها حوالي 6 ملايين شخص، وخاصة في الدنمارك والمنطقة من جنوب شليسفيغ في شمال ألمانيا، حيث لها وضع لغة الأقلية، وهناك أيضا مجتمعات صغيرة ناطقة بالدنماركية في النرويج والسويد وإسبانيا والولايات المتحدة وكندا والبرازيل والأرجنتين، ونظرًا للهجرة والتحول اللغوي في المناطق الحضرية، يتحدث حوالي 15-20% من سكان غرينلاند اللغة الدانماركية باعتبارها لغتهم الأم.  جنبًا إلى جنب مع غيرها من اللغات الجرمانية الشمالية، الدانمركية هي سليلة اللغة النورسية القديمة، الدنماركية، جنبًا إلى جنب مع السويدية، مستمدة من مجموعة اللهجات النورسية الشرقية.  شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المرصد الإخباري . المرصد الإخباري، إذا كنت أتقنت الإنجليزية جيدًا.. هذه أسهل 10 لغات يمكنك تعلمها، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.  المصدر : ساسة بوست 
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
الرئيس عباس في مؤتمر القمة الاسلامية: القدس كانت وستبقى عاصمة دولة فلسطين ودرة التاج وزهرة المدائن مظاهرة حاشدة في باريس رفضا لزيارة نائب رئيس الوزراء الصهيوني الى فرنسا ودعما للقدس الرئيس التركي: اسرائيل دولة استعمار تقصف الاطفال وتمارس الظلم ضد الشعب الفلسطيني بابا الاقباط يرفض لقاء نائب الرئيس الامريكي بعد الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل مظاهرات في دول عربية وإسلامية للتنديد بالقرار الأمريكي حول القدس السيد نصرالله: العالم الآن محكوم بشريعة الغاب وفق أهواء رجل يسكن البيت الأبيض