مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
17 10/2017

الأردن: نزاع جديد بين الحكومة و«الإخوان»

نشر بتاريخ: 2017-09-24
في تصعيد من قبل الحكومة تجاه «إسلاميي الأردن» المتمثلين بجماعة الاخوان، بعد «تبريد» للعلاقات بينهما استمر قرابة عام، أغلقت السلطات أمس مقر حزب جبهة العمل الإسلامي بمدينة إربد بـ«الشمع الأحمر». وطلب نائب محافظ المدينة من القائمين على الحزب إخلاءه وتسليمه لجمعية الإخوان المسلمين (المرخصة)، التي تأسست عقب انشقاقات مع الجماعة «الأم»، والتي تعتبرها الحكومة غير شرعية.
وقال الحزب في بيان: «تواجدت قيادة الفرع وأعضاء المكتب التنفيذي للحزب بالإضافة لأعضاء الهيئة العامة، وبعد نقاش طويل، رفضت إدارة الحزب تسليم المقر كونه مستأجرا بعقد رسمي مصدق، معتبرين هذا الإجراء مخالفا للقانون والدستور، واعتداء صارخا على الحريات واقتحاما لمقار حزب محصن بالقانون، ويمنع دخوله إلا بقرار قضائي قطعي، لكن نائب المحافظ رفض الالتزام بالقانون، وقال سأنفذ القرار وان خالف القانون».
وأضاف البيان «قرر نائب المحافظ تشميع المقر. ورفض أعضاء الحزب مغادرته، وأعلنوا اعتصاما في مقرهم، وعقد هيئة عامة مفتوحة، مطالبين أصحاب القرار العقلاء بالتدخل لإيقاف هذه المجزرة الديموقراطية والإجرام القانوني».
وكان نزاع نشب بين «الإخوان المسلمين» و«الجمعية المرخصة» بعد قيام الأخيرة برفع دعاوى قضائية تريد أن تؤول جميع أصول «الأم» اليها باعتبارها الجماعة الشرعية والوحيدة المسموح لها بالعمل في الأردن.
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
الجيش السوري يسيطر على المعقل الرئيسي لتنظيم الدولة الاسلامية في ريف دير الزور وزير الخارجية الايراني: صواريخنا غير قابلة للتفاوض ترحيب سعودي إسرائيلي بكلمة جـون ترامـب بشأن ايران وقلق أوروبي الأردن: واشنطن ملتزمة بدفع جهود تحريك عملية السلام تركيا تسلم سوريا قائد المقاتلة السورية "ميغ -21" التي سقطت في آذار الماضي بلجيكا: مستعدون لقبول 1150 طالب لجوء إضافي من إفريقيا والشرق الأوسط