مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
28 06/2017

أمريكا تؤكد امتناع السلطة الفلسطينية عن دفع مخصصات لعائلات الشهداء والاسرى

نشر بتاريخ: 2017-06-14
واشنطن/ قال وزير الخارجية الأميركية، ريكس تيلرسون، خلال جلسة استماع في الكونغرس، إن السلطة الفلسطينية غيرت سياستها بشأن دفع مخصصات لعائلات الشهداء والأسرى.

وقال تيلرسون إن 'السلطة الفلسطينية غيرت سياستها بشأن الدفع لعائلات من أدينوا بتنفيذ عمليات'، مضيفا أنها 'تنوي وقف الدفع لعائلات من اتهموا بالقتل'، على حد قوله.

جاءت أقوال تيلرسون هذه في جلسة استماع في مجلس الشيوخ بشأن ميزانية وزارة الخارجية الأميركية للعام 2018، والتي يتوقع أن تشمل زيادة في المساعدات المالية التي تقدمها واشنطن للسلطة الفلسطينية.

وردا على سؤال للسناتور الجمهوري جيم ريش، من ولاية إيداهو، بشأن ما تدفعه السلطة الفلسطينية لمن أدينوا بتنفيذ عمليات، قال تيلرسون 'أنا أستطيع أن أؤكد لك أن هذا الموضوع قد طرح بشكل مباشر خلال زيارة الرئيس الفلسطيني عباس. وأن الرئيس ترامب طرح ذلك أمامه'.

يشار إلى أن عباس كان قد اجتمع مع ترامب في البيت الأبيض، في مطلع أيار/مايو الماضي. وفي حينه قال المتحدث باسم البيت الأبيض، شون سبايسر، في نهاية الزيارة، إن ترامب ناقش مع عباس المخصصات التي تدفعها السلطة الفلسطينية لعائلات الشهداء والأسرى.

وأضافت تيلرسون أنه اجتمع بنفسه مع عباس، بعد ذلك، وقال له إنه يجب التوقف عن دفع هذه المخصصات، مشيرا إلى أن السلطة الفلسطينية غيرت سياستها، وإنها تنوي التوقف عن دفع المخصصات لمن أدين بعمليات قتل.

يشار في هذا السياق أن عددا من السناتورات من الجمهوريين يسعون، مؤخرا، إلى سن قانون يوقف كل المساعدات المالية التي تقدمها الولايات المتحدة للسلطة الفلسطينية طالما ظلت الأخيرة تواصل دفع مخصصات لعائلات الشهداء والأسرى.

Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
البيت الابيض ينفي التقارير الاعلامية حول تفكير ترامب بالغاء تدخله بالمفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية توقيف 5 إرهابيين كانوا يستعدون لتنفيذ عمليات انتحارية جنوبي تركيا تركيا ترفض طلبات قطر بإغلاق القاعدة العسكرية في قطر استعدادات فلسطينية لعقد جلسة للمجلس الوطني في رام الله لمواجهة (التحديات الداخلية والخارجية) انتشار وحدات عسكرية أميركية في مثلث وادي القذف بين العراق والأردن وسورية ميركل وماكرون يؤكدان على المحور الألماني-الفرنسي من أجل أوروبا