مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
14 12/2017

لقاء بين عباس ونتنياهو في تموز يمهد لاستئناف المفاوضات بدون شروط

نشر بتاريخ: 2017-06-08
القدس/المنـار/ ذكرت مصادر دبلوماسية رفيعة المستوى لـ (المنـار)، أن هناك اتصالات حثيثة لعقد لقاء بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، لم يحسم مكان انعقاده بعد، رغم أن الارجح عقده في القدس بمشاركة مستشار الرئيس الامريكي لشؤون المفاوضات الدولية، جايسون غرينبلات. وقالت المصادر أن هذه (الانفراجة) تحققت بعد موافقة الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني على ما طرحه "غرينبلات" عليهما في الفترة الاخيرة من (إطار عام) سيتم التفاوض على أساسه بين الجانبين بشكل مباشر مع متابعة أمريكية حثيثة ودقيقة. استئناف المفاوضات بعد اللقاء المرتقب سيكون دون اشتراطات مسبقة أو تحديد سقف زمني، وكشفت المصادر أن (قناة مرادفة) ستنشط بالتزامن مع استئناف المفاوضات السياسية، وهذه القناة اقتصادية في الدرجة الاولى وتلعب فيها واشنطن دورا مهما لتحريك عجلة الاقتصاد في الضفة الغربية لتوفير أجواء مناسبة للمضي قدما في المفاوضات، وسيقود هذه القناة عن الجانب الفلسطيني كما اشارت المصادر، د. محمد مصطفى المستشار الاقتصادي للرئيس الفلسطيني، في حين يلعب وزراء اسرائيليون دورا مهما في هذه القناة الاقتصادية وفي مقدمتهم وزير المالية الاسرائيلي موشيه كحلون، ويرى مراقبون أن استئناف المفاوضات بين الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني يأتي بعد استكمال الجانب الفلسطيني لبعض الترتيبات الداخلية، وفي ظل أجواء عربية غير داعمة ومشجعة للموقف الفلسطيني.
في السياق نفسه، نقلت المصادر عن مسؤول اسرائيلي قوله أن بنيامين نتنياهو سيواصل تكليف مستشاره الخاص، اسحق مولخو بادارة هذه المفاوضات عن الجانب الاسرائيلي، أما بالنسبة للجانب الفلسطيني فترى المصادر أن هناك توقعات بادخال بعض التعديلات على طاقم التفاوض، وتغيير بعض الاعضاء الحاليين لصالح أعضاء جدد. 
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
الرئيس عباس في مؤتمر القمة الاسلامية: القدس كانت وستبقى عاصمة دولة فلسطين ودرة التاج وزهرة المدائن مظاهرة حاشدة في باريس رفضا لزيارة نائب رئيس الوزراء الصهيوني الى فرنسا ودعما للقدس الرئيس التركي: اسرائيل دولة استعمار تقصف الاطفال وتمارس الظلم ضد الشعب الفلسطيني بابا الاقباط يرفض لقاء نائب الرئيس الامريكي بعد الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل مظاهرات في دول عربية وإسلامية للتنديد بالقرار الأمريكي حول القدس السيد نصرالله: العالم الآن محكوم بشريعة الغاب وفق أهواء رجل يسكن البيت الأبيض