مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
27 03/2017
البريد السري

المجلس الوطني في 15 آذار والمعضلة في تحديد المكان!!

نشر بتاريخ: 2017-01-06
القدس/المنـار/ بدأ العد التنازلي لعقد جلسة للمجلس الوطني الفلسطيني، وكل الدلائل تشير الى عقده في مدينة رام الله، واللقاء التحضيري سيعقد بداية الاسبوع القادم في العاصمة اللبنانية بيروت برئاسة رئيس المجلس سليم الزعنون، للبدء في ترتيبات عقد دورة عادية للمجلس، لاختيار لجنة تنفيذية جديدة لمنظمة التحرير وامكانية انضمام حركتي حماس والجهاد الاسلامي لعضوية المؤتمر وبالتالي، هيئة المجلس تنتظر ردودا خطية من الحركتين على المشاركة أو عدمها.
ويقول مصدر فلسطيني مطلع لـ (المنـار) أن الشهرين القادمين سوف يشهدان اعداد كشف دقيق بأعضاء المجلس، واختيار كل تيار أو فصيل أسماء ممثليه، حيث هناك عدد ليس بالقليل من الاعضاء قد توفاهم الله، كذلك هناك انتقال للبعض من تيار الى آخر، اضافة الى الاتفاق على آلية اختيار الاعضاء المستقلين.
ويضيف المصدر أن هناك احتمالا بعقد اجتماع للمجلس المركزي في رام الله، للاطلاع على التطورات الاخيرة في الساحة الفلسطينية، والاتفاق على مواقف محددة من قضايا كثيرة، ويرى المصدر أن دعوة المجلس الوطني للانعقاد قد تحدد منتصف آذار القادم، وتبقى المعضلة تحديد المكان، والقيادة الفلسطينية تصر على عقده في مدينة رام الله، ومن يتعذر عليه الحضور يمكن فتح صندوق اقتراع في ختام جدول الاعمال في العاصمة الاردنية أو اللبنانية، يذكر أن المجلس الوطني هو أعلى هيئة تشريعية دستورية فلسطينية، وفي الاجتماع المرتقب سيتم اختيار رئيس هيئة المجلس وأعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية.
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
المومني: الأردن لن يدخر جهدا لتقريب وجـهـات الـنـظـر بـيـن الأقـطـار العربيــة حركة "حماس" تتهم إسرائيل بالمسؤولية عن اغتيال القيادي مازن فقهاء أمام منزله في غزة واشنطن وافقت على بناء آلاف الوحدات الاستيطانية بالضفة الغربية المحتلة مساعد وزير الخارجية المصري السابق مصطفى بسيوني: الحملة السعودية في اليمن لم تحقق أي هدف وهناك انتكاسات متتالية 70 رجل أعمال صينى يزورون القاهرة مطلع أبريل لتعزيز الاستثمارات بمصر