مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
22 02/2018

محافظ بنك الصين يؤكد أهمية منطقة البحر المتوسط في بناء الحزام والطريق

نشر بتاريخ: 2017-12-03
ذكر محافظ بنك الصين تشن سي تشينغ هنا  أن موقع منطقة البحر المتوسط فريد وله أهمية إستراتيجية، حيث يقع على مفترق طرق بين طريق الحرير البري وطريق الحرير البحري.

صرح بذلك تشن خلال منتدى استمر ثلاثة أيام للدورة الثالثة من مؤتمر "الحوار المتوسطي"واختتم أعماله يوم السبت، حيث تقاسم مع حوالي 500 مشارك من بلدان ومناطق مختلفة موضوع كيفية تعزيز مشروعات البناء في إطار "الحزام والطريق" من أجل منطقة بحر متوسط أكثر ازدهارا.

وقال تشن إن بناء الحزام والطريق خلق منصة جديدة للتعاون الدولي ووفر طاقة جديدة للتنمية المشتركة.

وأشار المصرفي الصيني إلى أن دور منطقة البحر المتوسط أصبح مزايد الأهمية مع استمرار بناء الحزام والطريق.

إن "(البحر المتوسط) يعد المنعطف الرئيسي للبني التحتية بطول الحزام والطريق. وموقع البحر المتوسط فريد وله أهمية إستراتيجية، حيث يقع على مفترق طرق بين طريق الحرير البري وطريق الحرير البحري"، حسبما ذكر تشن.

جدير بالذكر أنه في عام 2014، قررت الصين وأربع دول متوسطية بناء "الطريق السريع القاري والمحيطي بين الصين وأوروبا". والآن، أصبحت القطارات بين الصين وأوروبا بالفعل وسيلة نقل هامة في مجال الخدمات اللوجستية الدولية.

وأضاف قائلا "وفي المستقبل، يتعين علينا مواصلة تكثيف بناء البني التحتية في منطقة البحر المتوسط ودفع بناء مشروعات كبرى مثل خط السكك الحديدية المجر - صربيا الذي يربط بين بودابيست وبلغراد، فضلا عن تشكيل شبكة من اللوجستيات والنقل تربط بين أوروبا وآسيا وإفريقيا برا وبحرا وجوا".

وقال محافظ البنك إن منطقة البحر المتوسط تعد أحد أكثر الوجهات السياحية شعبية بالنسبة للسائحين الصينيين، وهناك عدد متزايد من المنتجات يتحرك من البحر المتوسط إلى الصين.

وفي معرض إشارته إلى أن حجم تجارة الاستيراد والتصدير بين البحر المتوسط والصين في عام 2016 تجاوز 150 مليار دولار أمريكي، دعا تشن الجانبين إلى تسريع تحرير وتسهيل التجارة والاستثمار وتوسيع التبادلات المالية والتجارية من أجل توفير محركات جديدة للتنمية الإقليمية.

ووصف تشن المنطقة بأنها سوقا كبيرة للتعاون الدولي في مجال القدرة الصناعية للحزام والطريق.

وأضاف أنه "يتعين علينا في المستقبل تسريع التعاون في مجال القدرة الصناعية مع الدول الواقعة على الحزام والطريق، وتعزيز التنمية الإقليمية والتعايش السلمي بين الشعوب".
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2018
إغلاق معبر رفح بشكل مفاجئ وخلية أزمة لمتابعة العالقين لافروف: تصرفات الولايات المتحدة خطر على وحدة دمشق طرد المندوب القطري في غزة ورميه بالأحذية ونزع علم بلاده السعودية وإسرائيل تتفقان في مؤتمر ميونيخ للامن على مهاجمة إيران الجيش السوري يستعد لعملية كبيرة في الغوطة الشرقية واشنطن: سندرس مشاركة دول أخرى فى محادثات السلام الفلسطينية الإسرائيلية