مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
20 10/2017

عون: سلاح حزب الله ضمان لمقاومتنا لإسرائيل

نشر بتاريخ: 2017-09-24
دافع الرئيس اللبناني ميشال عون عن حق "حزب الله" في التسلح، معتبرا ذلك ضمانا لمقاومة بيروت لإسرائيل التي لا تزال تحتل جزءا من أراضي البلاد و"لا تحترم الشرعية الدولية".

وفي مقابلة مع صحيفة "لوفيغارو" الفرنسية، استعرض الرئيس عون، الذي ينطلق زيارته الرسمية إلى باريس، أسبابا عدة دعما لموقفه.

وذكر الرئيس اللبناني: "إن حزب الله لا يستخدم أسلحته في السياسة الداخلية، وهذه الأسلحة ليست إلا لضمان مقاومتنا للكيان الإسرائيلي الذي لا يزال يحتل جزءا من أرضنا، وهي نحو 30 كلم مربع في مزارع شبعا، رافضا تطبيق واحترام قرارات الشرعية الدولية، ومنها ما ينص على حق رُجُوع الفلسطينيين إلى أرضهم، الذين لجأوا إلى بيروت إبان حرب 1948".

وردا على سؤال "لوفيغارو" عما إذا كانت الأزمة الفلسطينية تبرر إلى هذا الحد وجود سلاح حزب الله، ذكر عون: "لا يمكننا أن نمنع حزب الله من سلاحه طالما أن تل أبيب لا تحترم قرارات الشرعية الدولية وقرارات مجلس الأمن وقرارات الأمم المتحدة. إن تل أبيب لها الحق في أن تشن الحرب كيفما ومتى تشاء، في حين أن الآخرين ليس لهم الحق في الحفاظ على سلاحهم للدفاع عن أنفسهم!. لا إن هذا غير مقبول".

أما عن موقف بلاده من الأزمة السورية فأوضح عون أن "الاستراتيجية اللبنانية حيال الحرب في سوريا هي الحفاظ على حدودنا اللبنانية لحماية أنفسنا من الإرهاب، والنأي بالنفس عن المسائل السياسية الداخلية لسوريا".

المصدر: النهار
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
الجيش السوري يسيطر على المعقل الرئيسي لتنظيم الدولة الاسلامية في ريف دير الزور وزير الخارجية الايراني: صواريخنا غير قابلة للتفاوض ترحيب سعودي إسرائيلي بكلمة جـون ترامـب بشأن ايران وقلق أوروبي الأردن: واشنطن ملتزمة بدفع جهود تحريك عملية السلام تركيا تسلم سوريا قائد المقاتلة السورية "ميغ -21" التي سقطت في آذار الماضي بلجيكا: مستعدون لقبول 1150 طالب لجوء إضافي من إفريقيا والشرق الأوسط