مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
17 10/2017

الجبير يعترف بالهزيمة في اليمن

نشر بتاريخ: 2017-09-24
اعترف عادل الجبير وزير الخارجية السعودية بهزيمة بلاده في اليمن . وقال امام الامم المتحدة امس ان الحل العسكري لن ينهي الازمة في اليمن مضيفا : "نؤكد مجددًا دعمنا الكامل للعملية السياسية باليمن".

وتابع "كما نؤكد وقوفنا خلف المساعي الأممية عبر مبعوثها (ولد الشيخ أحمد)، الرامية إلى بلوغ الحل السياسي، وفق قرار مجلس الأمن 2216 ، والمبادرة الخليجية، ومخرجات الحوار الوطني اليمني" واعترف الجبير في تغريدة له على تويتر بأن الحل العسكري لن ينهي الأزمة في اليمن وحول النزاع العربي الإسرائيلي قال أنه أطول نزاع تشهده المنطقة مشيراً إلى أنه لايرى مبرراً لإستمرار النزاع خصوصاً في ظل التوافق الدولي حول الدولتين .

من ناحية أخرى كشفت جماعة الحوثي، عن أسر اثنين من الجنود السعوديين في معارك داخل الحدود السعودية. ونشر "الإعلام الحربي" التابع للحوثيين وعبر قناتهم "المسيرة"، مساء الجمعة، فيديو يظهر شخصين، قالا إنهما جنديان في الجيش السعودي، وقعا بالأسر، قبل أيام.

تحدث الأسيرين السعوديين في الفيديو، وأحدهما برتبة رقيب، وهو عبد الله بن علي الشهري والآخر جندي مشاة في اللواء السادس، وهو ذاعر مطلق العتيبي، حيث قالا إنه تم أسرهما قبل ثلاثة أيام، في "تبة رعد" التابعة لمدينة نجران جنوب السعودية على الحدود مع اليمن، والتي تشهد تصعيدا عسكريا غير مسبوق بين الحوثيين وقوات المخلوع صالح من جهة والجيش السعودي من جهة أخرى. وناشد الأسيران الحكومة السعودية بالتحرك من أجل إطلاق سراحهما، وإجراء تبادل للأسرى مع جماعة الحوثي في أسرع وقت.

ولم يصدر أي تعليق رسمي عن السلطات السعودية، على الفيديو حتى كتابة هذا الخبر. وفي وقت لاحق، أعلنت جماعة الحوثي عن تمكنها من أسر جنود سعوديين آخرين، في موقع الشرفة بنجران، وذلك بعد ساعات من نشر فيديو لأسيرين من الجيش السعودي وقعا في قبضة قواتهم في تبة رعد.

وزعمت وسائل إعلام حوثية، أن الجيش السعودي حاول الزحف على موقع الشرفة بنجران، وتم التصدي له رغم الإسناد الجوي الذي رافقه.. مؤكدة نقلا عن مصادر عسكرية أنها أوقعت قتلى وجرحى في صفوف الجيش السعودي، وتمكنت من أسر عدد من الجنود.

ويتزامن إعلان الحوثيين، عن أسر جنود سعوديين، وهو الأول من نوعه خلال العام الجاري، مع تصعيد عسكري كبير في الشريط الحدودي، وعمليات هجومية واسعة داخل الأراضي السعودية تشنها قوات الحوثي والمخلوع صالح. إلى ذلك، بثت وسائل إعلام حوثية، مشاهد جديدة لما اسمتها "عملية اقتحام" لموقع استحدثه الجيش السعودي في منطقة نعشا بقطاع جيزان.

وأظهرت المشاهد، لحظة رصد عدد من العسكريين السعوديين داخل الموقع، وعمليات اشتباكات مباشرة مع حماية الموقع من مسافة قريبة. كما أظهرت المشاهد جثث اثنين من الجنود السعوديين قتلوا خلال العملية، بالإضافة إلى الأسلحة والذخائر التي تم اغتنامها من قبل قوات الحوثي والمخلوع صالح، وفق مزاعمها التي أرفقت معها صورا ومقاطع فيديو، فيما التزمت السلطات السعودية الصمت. وفي السياق، كشف المغرد الشهير والمقرب من العائلة السعودية الحاكمة "مجتهد"، معلومات مثيرة عن حرب السعودية في اليمن.

وقال "مجتهد" في تغريدات عبر "تويتر" إن "حرب اليمن تتخذ مسارا خطيرا، والحوثيون يحققون مكاسب ويقررون التصعيد ومزيدا من التوغل داخل الأراضي السعودية".

وبحسب "مجتهد" فإن قرار الحوثيين يأتي بعد نجاحهم في تقليص دور المخلوع علي صالح الذين كانوا لا يستطيعون اتخاذ قرار دون موافقته، حيث "كان حريصا على منع أي توغل داخل الأراضي السعودية خوفا من أمريكا"، وفق قوله. وتابع بأن "الحوثيين أدركوا أن الأوضاع مواتية والمملكة مشغولة بالخلافات الداخلية وبحصار قطر".

Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
الجيش السوري يسيطر على المعقل الرئيسي لتنظيم الدولة الاسلامية في ريف دير الزور وزير الخارجية الايراني: صواريخنا غير قابلة للتفاوض ترحيب سعودي إسرائيلي بكلمة جـون ترامـب بشأن ايران وقلق أوروبي الأردن: واشنطن ملتزمة بدفع جهود تحريك عملية السلام تركيا تسلم سوريا قائد المقاتلة السورية "ميغ -21" التي سقطت في آذار الماضي بلجيكا: مستعدون لقبول 1150 طالب لجوء إضافي من إفريقيا والشرق الأوسط