مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
20 10/2017

مجلس التعاون الخليجي سيتفكك اذا استمر حصار قطر

نشر بتاريخ: 2017-09-23
في الوقت الذي تحتفل به دول مجلس التعاون الخليجي بمرور 36 عامًا على تأسيس المجلس، خرج تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني، أمير دولة قطر، يغرد خارج سرب المجلس، بعدد من التصريحات التي أثارت البلبلة على المستوى العربي والخليجي بالأخص، الأمر الذي قد يدفع المجلس للانعقاد خلال 72 ساعة القادمة.

وقال الدكتور معتز سلامة، خبير الشئون الخليجية بمركز الاهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، "للوطن"، أن هناك عدد من التصريحات خرجت من كبار المسؤولين بدول الخليج، تؤكد بما لا يدع مجالا للشك أن الخليج غاضب من تصريحات أمير قطر، لافتاً الى أنه في حال انعقاد المجلس سيتم الضغط على أمير قطر للتراجع عن المواقف التي تبنتها.

وأشار خبير الشئون الخليجية بمركز الاهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، الى أن موقف قطر الأن يؤكد أنها الداعم الرئيسي للإرهاب، إذ أنها تحاول جاهده للحفاظ على مشروعها.

وأكد "معتز" أنه في حال تصميم قطر على موقفها، سيلجأ المجلس لاتخاذ قرارات حازمة كخروجها منه: "الخليج توصل لصفقة مع الولايات المتحدة ولن يسمح مرة تانية بالتنازل عنها مهما كلفهم الأمر".

طرد قطر أو تجميد عضويتها من المجلس سيحدث تفكك ومزيد من الانقسامات، بالإضافة الى تنفيذ إيران لتهديداتها داخل الخليج، هذا ما أكده الدكتور أيمن سمير، أستاذ العلاقات الدولية  لـ"الوطن".

وأشار أستاذ العلاقات الدولية الي أن جامعة الدول العربية في استطاعتها الأن طرد قطر أو تجميد عضويتها، فلم تعد مصر وحدها من تُطالب بذلك، بل ان ليبيا ودول مجلس التعاون الخليجي وغيرها من الدول العربية المتضررة من دعم قطر للإرهاب تتبني موقف مصر بتجميد عضوية قطر الأن.

وقال "سمير" أن تصريحات امير دولة قطر، نجحت في إفشال  أي جهد  مستقبلي للمجلس :"المجلس أنشأ لمواجهة إيران والان قطر تدعم ايران أعتقد هذا سيغير كتير من شكل المجلس في الفترة القادمة".

Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
الجيش السوري يسيطر على المعقل الرئيسي لتنظيم الدولة الاسلامية في ريف دير الزور وزير الخارجية الايراني: صواريخنا غير قابلة للتفاوض ترحيب سعودي إسرائيلي بكلمة جـون ترامـب بشأن ايران وقلق أوروبي الأردن: واشنطن ملتزمة بدفع جهود تحريك عملية السلام تركيا تسلم سوريا قائد المقاتلة السورية "ميغ -21" التي سقطت في آذار الماضي بلجيكا: مستعدون لقبول 1150 طالب لجوء إضافي من إفريقيا والشرق الأوسط