مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
23 10/2017

اجراءات أمنية مشددة لمواجهة خلايا ارهابية نائمة

نشر بتاريخ: 2017-06-11
القدس/المنـار/ الأزمة التي اندلعت بين الدول الخليجية الراعية للارهاب وتقود مخططات تدمير الساحات العربية، أكدت حجم تآمر هذه الدول على قضايا الأمة العربية وشعوبها، وما تقدمه من خدمات للولايات المتحدة واسرائيل، والدول المذكورة هي المملكة الوهابية السعودية ومشيخة قطر والامارات، أما قيادة البحرين فهي حصرت وظيفتها في قمع وترهيب واذلال الشعب البحريني.
الأزمة الخليجية اندلعت على قاعدة، من سيتزعم مهمة رعاية الارهاب واخضاع الشركاء والاستفادة المالية، بعد افراغ واشنطن لنصاديق أموال النفط، وتسديد الشيكات المعطاة سعوديا، هذه الازمة فتحت الابواب واسعة أمام فلتان خطير لخلايا ومجموعات ارهابية نائمة احتضنتها الدول الثلاث لاستخدامها في لحظات الصراع فيما بينها، مما دفع العديد من الدول في المنطقة الى اعلان حالة التأهب الامني خشية هجمات ارهابية تشنها الذئاب المنفردة في كل الاتجاهات وبشكل عشوائي على خلفية الازمة المتصاعدة، وفي اطار التنافس بين رعاة الارهاب.
مصادر واسعة الاطلاع ذكرت أن تأهبا أمنيا غير معلن تشهده ساحات تونس والامارات والكويت والاردن ومصر، ووصفت المصادر ذلك، بالارتداد الارهابي الذي سيضرب أنظمة شكلت العديد من الخلايا الارهابية النائمة في الساحات المختلفة.
وقالت المصادر أن اجراءات أمنية مشددة اتخذت حماية للمؤسسات العامة والمؤسسات الامنية الحيوية، والمنشآت الحساسة،كالمطارات وهيئات الاذاعة والتلفزيون وغيرها.
وترى المصادر ذاتها أن ما يسمى بالأزمة الخليجية غير موجهة ضد الارهاب ومموليه ورعاته، فطرفا الصراع ارهابيان حتى النخاع، وما تشهده ساحات عربية من ويلات وكوارث هو من صنع الامارات والسعودية وقطر، وانظمتها الارهابية، فالرياض تشن حربا همجية ارهابية على  شعب اليمن ولها فصائلها الارهابية الموجودة في سوريا تشاركها الامارات في الدعم والتدريب والتمويل، ومشيخة قطر أيضا من رعاة الارهاب الرئيسين. وحسب المصادر فان المرحلة القادمة سوف تشهد ارتدادات وتداعيات خطيرة لهذه الأزمة التي تشكل غطاء لأحداث ارهابية كبيرة، وتحولات ستلحق أذى كبيرا بقضايا الامة وفي مقدمتها القضية الفلسطينية.
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
الخارجية السورية: نجدد تحذيرنا من التداعيات الخطيرة للعدوان الاسرائيلي المتكرر الرئيس عباس يعزي الرئيس السيسي ويعرب عن وقوفه إلى جانب مصر في وجه الارهاب الحكومة الفلسطينية تجدد تضامنها مع مصر في مواجهة الإرهاب توقيف مسؤول أمن جنبلاط السابق لتعامله مع «إسرائيل» ألمانيا: الاتفاق مع الأردن بشأن تمركز قوات قتالية بات وشيكا