مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
23 10/2017

تعاظم العلاقات السعودية الاسرائيلية فحوى الرسالة التي نقلها ترامب لنتنياهو

نشر بتاريخ: 2017-06-06
القدس/المنـار/ رسائل سعودية بوسائل عدة عبر قنوات سرية، واتصالات مباشرة تتلقاها تل أبيب، وزادت وتيرتها بعد قمة الرياض التي أدارها الرئيس الأمريكي، ووصف مصدر اسرائيلي، بأن هذا ليس غريبا، فالاتصالات بين الرياض وتل أبيب بدأت منذ عقود طويلة من الزمن، وأن الملك سلمان بن عبدالعزيز رئيس النظام الوهابي الحالي في السعودية، كانت له اتصالاته عندما كان حاكما للرياض مع قيادات اسرائيلية، من بينها اسحق رابين، وكانت (المنـار) قد كشفت عن هذه الاتصالات التي بدأت في شهر آذار من العام 1995.
المصدر الاسرائيلي افاد أن الاتصالات الاسرائيلية السعودية وتبادل الرسائل بين الرياض وتل أبيب ليس بالأمر الجديد، لكن، الاهم في هذا المسلسل، هو فحوى الرسالة التي نقلها الرئيس الامريكي دونالد ترامب الى رئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتنياهو، معتبرا اياها بأنها تمثل موقفا سعوديا متقدما وغير مسبوق، بما يتعلق بخطوات التطبيع مع اسرائيل.
وكشف المصدر أن كوشنير صهر الرئيس الامريكي هو مهندس الاتفاق الذي وقعه ترامب مع الملك سلمان في الرياض، وأن كوشنير يحاول الان "ترجمة قناعاته" بضرورة تطبيع العلاقات بين العرب واسرائيل، والثمن الذي سيطلب من اسرائيل أن تدفعه مقابل "تحريك استعراضي" لعملية السلام مع الفلسطينيين، وفي حال نجح كوشنير في الافلات من الـ "اف.بي.اي" والاتهامات الموجهة اليه حول علاقة مفترضة له مع الروس، فان حضوره وتأثيره سيتعاظمان في المرحلة المقبلة، خاصة في ملف الصراع العربي الاسرائيلي.
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
الخارجية السورية: نجدد تحذيرنا من التداعيات الخطيرة للعدوان الاسرائيلي المتكرر الرئيس عباس يعزي الرئيس السيسي ويعرب عن وقوفه إلى جانب مصر في وجه الارهاب الحكومة الفلسطينية تجدد تضامنها مع مصر في مواجهة الإرهاب توقيف مسؤول أمن جنبلاط السابق لتعامله مع «إسرائيل» ألمانيا: الاتفاق مع الأردن بشأن تمركز قوات قتالية بات وشيكا