مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
20 01/2018

هل تتراجع الأردن عن المشاركة في غزو الجنوب السوري؟

نشر بتاريخ: 2017-05-18
القدس/المنـار/ في الساحة الاردنية ترقب وحذر، والمواطنون يتناقلون توقعات المستقبل القريب، في ضوء التحركات الاستخبارية العسكرية وما يتردد عن استعدادات وتحضيرات لتدخل عسكري داخل الاراضي السورية، انطلاقا من الاردن وبمشاركته، خاصة بعد تمركز وحدات عسكرية من بريطانيا وأمريكا والسعودية في قواعد بالاردن، اتضحت تماما بعد المناورات الأخيرة.
تقارير من جهات حريصة على الاردن وسلامة ساحته ومواطنيه حذرت من التدخل الاردني في الشأن السوري، بعد الاخطار التي جلبتها السياسة الاردنية منذ بدء الحرب الارهابية على سوريا، عندما فتحت حدودها أمام الارهابيين للتدفق على الارضي السورية، ومن جنسيات عديدة ومن الاردن نفسه أيضا.
تقول هذه التقارير أن ارتدادات التدخل الاردني، وسماح الاردن لاستخدام جهات معادية للأمة الاراضي الأردنية ضد الشعب السوري سيجلب أخطارا كبيرة تهدد الساحة الاردنية، وتبيح لخلايا ارهابية نائمة بالاستيقاظ تفجيرا وتخريبا.
هذه التقارير تفيد بأن غالبية الشعب الاردني والقسم الأكبر منه يرفضون المشاركة في الحرب على سوريا، وهذه النسبة العالية تقف الى جانب الدولة السورية، ضد العصابات الارهابية ورعاتها، من الدول الخليجية والغربية، وهناك، تذمر شديد سببه التدخل الشائن للمملكة الوهابية السعودية في الساحة الاردنية والقرار الاردني.
تضيف هذه التقارير أن الدول التي تتخذ من الاراضي الاردنية منطلقا لغزو الجنوب السوري، قد تضحي به، في حال وقوع أية مفاجآت.. مفاجآت قد تدفع الى حدوث "تمرد" ما داخل الاردن، حيث جاء في هذه التقارير أن قيادات عسكرية غير مرتاحة مما يجري الاعداد له في الاردن ضد سوريا، وبدأت تطرح الأهداف والفوائد، ولماذا معاداة الشعب السوري؟!
وتتساءل الدوائر .. هل يتراجع الاردن في اللحظة الأخيرة عن المشاركة في غزو الجنوب السوري؟!
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2018
أمريكا توافق على بيع اسلحة للسعودية بنصف مليار دولار نصر الله يتهم اسرائيل باستهداف أحد كوادر حماس في لبنان العراق: تحذيرات من تراخ أمني يسمح بعودة "داعش" لاستئناف عملياته ايران تعلن سحب أغلب مستشاريها العسكريين من العراق لافروف حول الاستراتيجية الأمريكية: نأسف لاتباع واشنطن نهج المواجهة بدلا من الحوار الطبيعي