مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
28 04/2017

مشيخة قطر و "لعبة" تصعيد الخلاف بين حماس والسلطة

نشر بتاريخ: 2017-04-18
القدس/المنـار/ كشفت مصادر خاصة لـ (المنـار) أن مشيخة قطر تدفع باتجاه التصعيد في الخلافات بين حركة حماس والسلطة الفلسطينية، والجانبان تربطهما علاقات وثيقة مع المشيخة القطرية.
وقالت المصادر أن المشيخة المذكورة تمثل جهات ودولا في تنفيذ مخطط فصل قطاع غزة عن الضفة الغربية، وبحكم العلاقات التي تربطها مع حماس و "جماعة الاخوان"من جهة، ومع السلطة الفلسطينية، فهي معنية بقوة وبسرعة انجاح دورها والوصول الى القطيعة بين رام الله وغزة، خاصة وأنهما "ماطلتا" كثيرا في حوارات ولقاءات انهاء الانقسام، فهما غير معنيتين بذلك، فلكل منهما مشروعها الخاص بها، لكنهما تلتقيات على "مربط الفرس" في الدوحة التي تدفع بهما الى تكريس الانقسام وصولا الى الفصل التام، جزءا من حل الصراع الفلسطيني الاسرائيلي تجري صياغته في الدوائر الأمريكية، ودوائر دول الاعتدال.
وأضافت المصادر أن المشيخة القطرية ستخفض دعمها لحركة حماس، وهذا سيجعل السلطة الفلسطينية الى استغلال ذلك، تهديدات وتحذيرات وفرض شروط وبطبيعة الحال لن تقبل حماس بذلك، عندها تتصاعد الاتهامات وتنهال الادعاءات وستدخل الساحة الفلسطينية في جدال واسع خلاله تكون الدوحة قد انجزت الهدنة طويلة الامد بين اسرائيل وحماس، ويفترق جناحا الوطن، لينفذ كل منهما ما هو مرسوم له، ويبدو أن السجال قد بدأ، ليترتب عليه تطورات خطيرة، هما يتحملان مسؤولية هذه التداعيات.
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
اصابة شاب واعتقال فتاة فلسطينيَّين في الضفة بزعم محاولة تنفيذ طعن ترامب: مستقبل الرئيس السوري بشار الأسد لا يشكل "عقبة" أمام إنهاء النزاع في سورية الداخلية السعودية: "أحبطنا" هجوما على محطة لأرامكو بجازان روسيا خفضت الى النصف عدد طائراتها في قاعدة حميميم السورية ارتفاع حصيلة القصف التركي على شمال شرق سوريا الى 28 قتيلا من الاكراد