مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
20 10/2017

تزايد أعداد القتلى من الجنود المشاركين في الحرب البربرية على الشعب اليمني

نشر بتاريخ: 2017-04-15
القدس/المنـار/ ارتفاع أعداد قتلى جنود الدول المشاركة في الحرب الوحشية التي تقودها المملكة الوهابية السعودية المستمرة على الشعب الليبي، السودان خسرت عددا من جنودها المشاركين في هذه الحرب، وكثيرون الذين قتلوا من جنود الامارات، كما قتل عدد من أبناء الاردن.
هؤلاء الجنود القتلى زج بهم في لهيب الحرب الهمجية التي يتعرض لها أهل اليمن، مقابل دعم مالي سعودي، يدفع لدولهم، وربما لا يعلمون حقيقة الاهداف السعودية من وراء هذه الحرب، ولا نستبعد أن قياداتهم "زينت" لهم بأن قتل اليمنيين وتدمير بيوتهم وتقسيم بلدهم هو الطريق المؤدي الى تحرير القدس!!
زيادة أعداد القتلى من جنود الدول المشاركة في العدوان على اليمن يدفع الى تذمر شعوب هذه الدول، تذمر يبدأ من مربعه الأول أهالي هؤلاء الجنود الذين استقبلوا جثامينهم في صناديق خشبية.
هذه الدول المشاركة والداعمة للعدوان السعودي، والمنفذه بدماء جنودها خطط آل سعود البرابرة والتكفيريين ضد ارض وشعب اليمن ووحدتهما، ألم تدرك بعد، أن نجاح هذا العدوان في اليمن، قد يشن مثيله في ساحات هذه الدول التي أقحمت نفسها في المستنقع اليمني، وما ذنب أبناء اليمن حتى ترتكب المجازر بحقهم وتدمر بلادهم، وهل تمسكهم بسيادتهم على أرضهم واستقلالية قرارهم ذنب يعاقبون عليه من جانب هذا الحلف الاجرامي الذي يقوده نظام تكفيري حاقد في الرياض.
وما ذنب هؤلاء الجنود القتلى من السودان واليمن والامارات حتى يعودون الى بلادهم قتلى، جراء حرب آثمة قذرة وخاسرة، انجرفت اليها قياداتهم، ولماذا تقبل الدول المذكورة أن يكون جنودها وقود هذا الحرب، وتحت امرة ضباط عسكريين من جنسيات مختلفة، بينها اسرائيل؟!
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
الجيش السوري يسيطر على المعقل الرئيسي لتنظيم الدولة الاسلامية في ريف دير الزور وزير الخارجية الايراني: صواريخنا غير قابلة للتفاوض ترحيب سعودي إسرائيلي بكلمة جـون ترامـب بشأن ايران وقلق أوروبي الأردن: واشنطن ملتزمة بدفع جهود تحريك عملية السلام تركيا تسلم سوريا قائد المقاتلة السورية "ميغ -21" التي سقطت في آذار الماضي بلجيكا: مستعدون لقبول 1150 طالب لجوء إضافي من إفريقيا والشرق الأوسط