مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
27 07/2017

إنتاج الحشيش في إفريقيا يتركز في المناطق الشمالية

نشر بتاريخ: 2017-03-04
كشف التقرير السنوي الصادر عن الهيئة الدولية لمراقبة المخدرات أن الإنتاج غير المشروع للحشيش يوجد بكثرة في بعض بلدان شمال إفريقيا رغم أن إنتاج هذه المادة يتم عبر القارة الأفريقية ككل، وأن قيمة المحجوزات لراتنج القنب الهندي "أي الحشيش" في المغرب ارتفعت خلال عام 2015 إلى 235 طنا، بينما انخفض عددها بهذا البلد في الفترة ما بين 2012 و2014.

وأوضح التقرير في الجزء المتعلّق منه بإفريقيا، أن الزرع غير المشروع لنبتة القنب الهندي التي يستخلص منها الحشيش وتجارة هذا الأخير يخلقان تحديات لبلدان القارة، إذ تعدّ أفريقيا من بين أكبر مناطق إنتاج واستهلاك الحشيش، بما يصل إلى 14 في المئة من مجموع محجوزات هذه المادة عبر العالم.

وأوضح التقرير أن الحكومة الجزائرية حجزت في الماضي كميات جد مهمة من راتنج القنب الهندي، غير أن نسبة المحجوزات انخفضت في الجزائر بحوالي 40 بالمئة، بالانتقال من 211 طنا عام 2013 إلى 127 طنا عام 2015، ولفت التقرير إلى أن جلّ الحشيش المصادر بالجزائر كان في ولاية بالشمال الغربي للبلاد، على الحدود مع المغرب، بينما لا تتجاوز نسبة المحجوزات في مصر 33.5 طن، ولم يأت التقرير على ذكر تونس التي تنشط بها تجارة الحشيش كذلك.

ويشير التقرير أن حوالي 80 بالمئة من إنتاج مادة الحشيش يوجه نحو الأسواق الأجنبية، بينما توجه فقط 20 بالمئة إلى الاستهلاك الداخلي، ووفق معلومات السلطات الجزائرية لأصحاب التقرير، فقيمة ما يتاجر به من حشيش داخل البلاد قد تصل إلى مئتي ألف دينار جزائري للكيلوغرام الواحد (1837 دولار) حسب جودة النبتة الأصل، كما أبرز التقرير قيام السلطات المصرية بالفضاء على 225 هكتارا من نبتة القنب و225 هكتارا من نبتة الخشخاش ، فضلا عن مصادرة 360 طنا من نبتة القنب.  

وبخصوص الكوكايين، تشير مؤشرات الهيئة إلى أن أفريقيا بدأت تستعيد مكانتها كمنطقة عبور للكوكايين، عندما كانت دول في غرب أفريقيا مرتبطة بتجارة الكوكايين القادم من أمريكا الجنوبية عبر البحر في اتجاه أوروبا، وتصل قيمة تجارة الكوكايين بغرب أفريقيا إلى 1.25 مليار دولار ، كما بدأت تنتعش هذه المنطقة بصناعة الكوكايين الموجهة إلى آسيا، فضلا عن ارتفاع نشاط تجارة الهيروين.

وتجلب تجارة الكوكايين قلق دول شمال إفريقيا، خاصة بعد حجز 120 كيلوغراما بالمغرب و88 بالجزائر، في وقت تبقى فيه محجوزات الهيروين بهذه المنطقة جد متدنية، أعلى النسب كانت في مصر بـ516 كيلوغراما، و4.5 كيلوغراما للمغرب، و2.6 كيبو بالجزائر.
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
استمرار المواجهات والاعتصامات في القدس والمحافظات الفلسطينية دفاعا عن المسجد الاقصى دمشق: قرار واشنطن بوقف دعم المعارضة السورية بداية إنهاء الحرب برلمانى روسى: الاستقالة المحتملة لوزير الخارجية الامريكي تنذر بحرب باردة مع واشنطن نتنياهو: لا علاقة بين عودة طاقم السفارة وإزالة البوابات الإلكترونية وزير الخارجية المصري يدعو لوقف التصعيد الإسرائيلي على فلسطين