مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
22 08/2017

ثلاث مدارس فكرية مختلفة بشأن إنفصال إقليم كوردستان عن العراق

نشر بتاريخ: 2017-01-14
تناولت الكاتبة الاسرائيلية والخبيرة في الشأن العراقي بجامعة تل أبيب، عوفرا بنجيو ،احتمالات قيام دولة كردية مستقلة عن العراق.

وقالت الكاتبة في مقال لها نشره مركز موشي ديان لدراسات الشرق الأوسط وإفريقيا التابع لجامعة تل أبيب أن “هناك ثلاث مدارس فكرية مختلفة حول تلك النقطة، أولها أن وكردستان تملك كل مقومات الدولة بالفعل، وأن الأمر هو مسألة وقت فقط حتى إعلان الاستقلال”.

وأضافت “أما المدرسة الثانية فتبدو أكثر تشكُكًا في الأمر، وترى أن هناك عقبات يصعُب للغاية التغلب عليها، في المقابل تعتقد المدرسة الثالثة أن مصلحة الكرد تكمن في بقائهم جزءًا من الدولة العراقية، وأن ذلك هو الخيار الأفضل لهم”.

وتتابع الكاتبة أن” المنظور الأخير لا يحظى بكثير من المؤيدين بين الكرد أنفسهم، إذ تبدو كفكرة تدعمها بالأساس الدول المجاورة والمجتمع الدولي، الذي يرفض تقسيم الدول القائمة، ويخشى من أن يتسبب تقسيم العراق في مزيد من عدم الاستقرار في الشرق الأوسط”.

وتستشهد الكاتبة بنموذج تفكك الاتحاد السوفياتي، الذي ترى أنه كان له نتائج إيجابية، ومن بينها حقيقة أن دول البلطيق المُنشقة عنه انضمت للاتحاد الأوروبي”،مضيفة وفي المقابل، يرى معارضو تقسيم العراق أن” الشرق الأوسط هو بالفعل منطقة عنف، يواجه فيها عدد من الدول حالة سقوط، ومن بينها العراق”.

وكان رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني قال إنه” لايحق لاية جهة عراقية ان تلقي باللائمة علينا بشأن وحدة الاراضي العراقية ، مضيفا أننا ككرد بذلنا كل جهودنا قبل وبعد عام 2003 من أجل ترسيخ الشراكة الوطنية الحقيقة والديمقراطية والفدرالية.

Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
الموساد الإسرائيلي يغتال الأسير المحرر محمد البزم في السويد بانون يتعهد بـالاستمرار في "القتال" دفاعا عن ترامب توتر أمني في مخيم "عين الحلوة" في لبنان وسقوط جريح للقوة المشتركة مستشارة رئاسة الجمهورية السورية: العلاقة مع الأردن مرشحة لأن تكون جيدة تركيا تنشئ أولى مناطقها الصناعية الخارجية في روسيا فيينا تحذر أنقرة من عواقب التدخل في انتخابات النمسا