مكة 24القدس10القاهرة14دمشق10عمان11
21 01/2017
البريد السري

توتر العلاقات الفلسطينية المصرية يصب في خدمة مشروع الفيدرالية!!

نشر بتاريخ: 2017-01-06
القدس/المنـار/ استمرار التوتر في العلاقات المصرية الفلسطينية، من شأنه تسهيل عملية ترجمة جماعة الاخوان المسلمين وفرعها حركة حماس لما تطرحه من مشاريع تتعلق بقطاع غزة، وآخرها "الفيدرالية بين غزة والضفة"، وحركة حماس بدأت بالفعل قطف ثمار هذا التوتر، بالتعاون مع تركيا ومشيخة قطر، وبمباركة اسرائيلية أمريكية، خاصة وأن الاتصالات بين حماس وتل أبيب عبر الدوحة وأنقرة لم تنقطع.
ومعروف عن جماعة الاخوان المسلمين أنها تتيح لكل فرع من فروعها المنتشرة في ساحات عديدة، وفق ظروف البلد الذي تمارس نشاطها فيه، باستثناء قطاع غزة، حيث ترى الجماعة أن القطاع هو قطعة الارض الوحيدة، التي يمكن اقامة امارة فيه، كما هو حاصل الان، وفي تركيا هناك جماعة الاخوان المغطاة بثوب العدالة والتنمية، وفي تونس تتقنع خلف تسمية النهضة، وفي الاردن كذلك، فالجماعة لا تفصح عن ثوبها الحقيقي في الكثير من البلدان، ولكن، الفروع فيها، وان انتحلت اسماء أخرى، فهي تحت العباءة الاخوانية.
وأمريكا تطلق على الجماعة بكل فروعها الاسلام السياسي، وتسعى دوما لدفعه الى دفة الحكم في هذا البلد أن ذاك، الا أن برنامجها وأدوارها في أكثر من ساحة عربية سقطت تماما وخاصة في مصر، وفي سوريا رغم أن الجماعة بالتعاون مع تركيا ومشيخة قطر تحاول احياء نفسها من جديد بفعل عصابات ارهابية تعمل لصالحها وتتلقى التمويل منها.
وتقول مصادر مطلعة لـ (المنـار) أن حماس وبدهاء تعيد علاقاتها مع مصر، رغم أن جماعة الاخوان تنفذ أعمالا تفجيرية ارهابية في الساحة المصرية، وهذا أمر متفق عليه، بين الفروع الاخوانية، وقيادة الجماعة، علاقات سوف تستفيد منها حماس كثيرا اذا ما استمرت القيادة الفلسطينية في نفس الدائرة منغلقة على نفسها دون أن تتقدم بخطوات حكيمة جادة تبدد التوتر في العلاقات مع القاهرة، فاستمرار التوتر يدعم ما طرحه موسى أبو مرزوق بشأن الفيدرالية بين قطاع غزة والضفة الغربية.
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
ترامب: سنقضي على الارهاب و"التشدد الاسلامي" وسنمحوه عن وجه الارض ترامب: "من الآن فصاعدا الولايات المتحدة أولا" عهد جديد في البيت الأبيض: دونالد ترامب الرئيس الـ 45 للولايات المتحدة العراق ينفي اعتقال قوة فرنسية لأحد عناصر "داعش" على صلة بهجمات باريس العراق: الجيش يعلن بلوغه جسرا ثانيا يربط شرق الموصل بغربها فرنسا: لن يستقر الشرق الأوسط بدون حل الصراع الفلسطينى الإسرائيلى