مكة 24القدس10القاهرة14دمشق10عمان11
21 01/2017
البريد السري

رحيل الطيب الصديقي: أورسون ويلز العرب

نشر بتاريخ: 2016-02-06
بيار أبي صعب
لعلّها قامة الطيب الصديقي الضخمة باللحية والشعر المرسل، أو نزقه وحسّه الساخر وشخصيته «المتسلّطة» الفذّة، أو ابتكاراته (مؤلفاً ومخرجاً وممثلاً وتشكيليّاً...) التي أدهشت معاصريه في المغرب والعالم، أو حضوره الآسر على الخشبة بقوّة جسديّة ورخامة صوتيّة وحضور متوقّد وطاقة مذهلة وقدرة على الارتجال والقفز بين اللغات… المهمّ أن الناقد الفرنسي لم يبالغ حين لقّبه، أواسط الثمانينيات، بـ «أورسون ويلز العرب» على الصفحة الأولى من جريدة «لو موند»، بمناسبة تجسيده أبا حيّان التوحيدي، على خشبة «بيت ثقافات العالم»، مسرح صديقه شريف الخزندار في باريس.

الطيب الصديقي (
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
واشنطن: مجلس الشيوخ يوافق على تعيين وزير الدفاع ووزير الامن الداخلي ترامب: "من الآن فصاعدا الولايات المتحدة أولا" عهد جديد في البيت الأبيض: دونالد ترامب الرئيس الـ 45 للولايات المتحدة العراق ينفي اعتقال قوة فرنسية لأحد عناصر "داعش" على صلة بهجمات باريس العراق: الجيش يعلن بلوغه جسرا ثانيا يربط شرق الموصل بغربها فرنسا: لن يستقر الشرق الأوسط بدون حل الصراع الفلسطينى الإسرائيلى